مراكشI طلبة مدرسة الدراسات العليا الاقتصادية والتجارية والهندسية يكرمون الدكتور مولاي أحمد العمراني

للحجز مساحة إشهارية المرجو الإتصال بالقسم التجاري على وتساب بالرقم التالي: 00212606973261

بمبادرة من طلبة دفعات المواسم الجامعية 2019 / 2024 نظمت مدرسة الدراسات العليا الاقتصادية والتجارية والهندسية بمراكش ومؤسسة العمراني، حفلا تكريميا للدكتور مولاي أحمد العمراني، تحت شعار “حفل تكريم الأب والمعلم الدكتور مولاي أحمد العمراني 40 سنة من العطاء والتميز”.

الحفل اُستُهِل بقراءة الفاتحة على أرواح شهداء زلزال الحوز وعلى أرواح كل شهداء العالم، تلته آيات بينات من الذكر الحكيم بتلاوة عطرة للقارئ الشيخ مولاي ادريس. خطاب التكريم الذي تلاه احد خريجي المدرسة العليا، عبر من خلاله عن أجمل عبارات العرفان للدكتور العمراني كأستاذ أولا وكمسؤول ثانيا بذات المؤسسة، وأشار إلى تألقه المتواصل في مساره العلمي والمهني المتميز، وخاطب الأستاذ المُكَرَّم بالقول: “كلنا فخر للمضي على دربكم وتحت لواء علمكم.. ولن نوفيكم حقكم فتعبيرنا عن شكرنا العميق لكم”، ليتقدم في الختام بأسمى عبارات الشكر والعرفان لمولاي أحمد ولكل الطاقم التعليمي بالمؤسسة…

الحفل كان فرصة لمولاي أحمد العمراني ليتحدث عن المسار الصعب الذي رافق ولادة المدرسة العليا للدراسات الاقتصادية والتجارية والهندسية بمراكش، وليروي بعضا من محطاتها الصعبة خصوصا في مرحلة البناء والتأسيس والذي كان أول تحد خرج منه الأستاذ العمراني ومن معه منتصرون… وعن حفل التكريم قال المتحدث: “من النادر ان يكرم الطلبة استاذا أو مسؤولا بمؤسسة عليا، لكن هؤلاء طلبة استثنائيون.. وليست هناك متعة تعادل متعة الاحساس بالنجاح في أداء مهماتنا في اتجاه طلبتنا وتجاه وطننا…”

متدخلون تحدثوا من جهتهم عن مولاي أحمد العمراني رجل التربية والتعليم الناجح المتميز، وما ذلك بغريب، فهو ينتمي لأسرة مراكشية عريقة، ووالده رحمة الله عليه كان رجل علم ودين… هذا وتم تسليم دروع تذكارية شواهد تقديرية إلى جانب العديد من الهدايا للأستاذ العمراني من طرف العديد من الطلبة والهيئات الحاضرة في الحفل.