من هي الجهة المسؤولة في بركان التي تعتبر أن هناك صحافة من الدرجة الأولى وأخرى من الدرجة الثانية؟..

للحجز مساحة إشهارية المرجو الإتصال بالقسم التجاري على وتساب بالرقم التالي: 00212606973261

في سياق حدث الإحتفال بنهضة بركان متوجا بكأس العرش حدث تمييز ما بين الزملاء والزميلات الصحافيين والصحافيات وتم إقصاؤهم والحد من حريتهم في تغطية الحدث.

في البداية نحب أن نشير إلى أن إدارة صحيفة إكسبريس الرقمية واريون ماروك المساندتان الدائمتان لنهضة بركان ولكل الفرق الرياضية بجهة الشرق، تقدم أحر التهاني والتبريكات للفريق بمناسبة الإحتفال به متوجا بكأس العرش بمدينة بركان البارحة الإثنين 7 غشت 2023، وفي نسف الوقت تشجب بقوة الممارسة الغير مفهومة والمنافية لروح الدستور والقوانين المنظمة لمهنة الصحافة، القوانين المغربية المتمثلة في مدونة الصحافة والنشر التي لا تميز بين القطاع العام الرسمي والخاص المستقل،.. فمن هي الجهة التي افتت بالتمييز بين الزملاء والزميلات الصحافيين والصحافيات والمراسلين والمراسلات واعتبرت أن هناك صحافة من الدرجة الأولى وآخرى من الدرجة الثانية.

كيف سمحتم لأنفسكم إهانة الزملاء والتضييق على حريتهم؟..

هم الذين قطعوا مسافات لحضور هذه المناسبة بناءا على دعوة رسمية من الجهة المنظمة،..

كنا نتمنى مشاركة الفريق الفرحة بهذه المناسبة التي ضيعتها الجهة المنظمة…

فكيف ما كان مستوى منصب ومسؤولية الذي إتخد هذه القرارات التي لا تمث بصلة لروح الدستور الحامي لكل أشكال المنافسة الشريفة وتكافؤ الفرص…

تلك المنافسة الشريفة التي يوصي بها صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وخصص لها مجلسا وطنيا خاصا من أهم توصياته أن ضرورة التعاطي المسؤول للإدارة و سلطة بلادنا مع القطاعات الآخرى المهنية ذات القوانين المنظمة خصوصا الإعلام..

نحن نساند المؤسسات الأمنية والسادة وكلاء الملك في كشف المتطاولين على مهنة الصحافة الذين يتحجج بهم المسؤولون ونطالبهم بالقيام باللازم.

ونطالب بالتعامل بمسؤولية مع المؤسسات الصحفية الجهوية والمراسلين والمراسلات المعتمدين والصحافيين والصحافيات دون الإعتداء على حقوقهم في ممارسة المهنة بكل حرية.

مهنة الشرفاء مهنة الصحافة ليست جريمة،.. هي مهنة من إحترم أخلاقياتها وكان ضمن نطاقها التنظيمي المسؤول.
ولنا عودة خاصة لهذا الموضوع.

يحيى بالي مدير النشر.