الاتحاد التركي يحرم مضيفه المولودية الوجدية من الثلاث نقاط  في الوقت بدل الضائع برسم الجولة 14 من البطولة الاحترافية الأولى

للحجز مساحة إشهارية المرجو الإتصال بالقسم التجاري على وتساب بالرقم التالي: 00212606973261

جمع الملعب الشرفي بوجدة بين كل من أصحاب الأرض، المولودية الوجدية, وضيفه الاتحاد التركي, اليوم الجمعة 20 من يناير2023 في إطار الجولة 14 من البطولة الاحترافية الأولى.

دخل سندباد الشرق المقابلة بتشكيلة أساسية، تضم كل من: مفتاح، الواكيلي، مراح، نوادر، المزاوري، سرغات، صوان، بنعريف، شراشم، باسين، مرشاد.

شهد الشوط الأول، سيطرة وجدية، وبعد عدة محاولات، تمكنوا من تسجيل هدف السبق، في الدقيقة “13” من طرف اللاعب صوان. كما عرف أيضا فرصا سانحة للتسجيل من قبل الضيوف، لكن حامي عرين الفريق الأخضر، تمكن من انقاذ شباكه من أهداف محققة في أكثر من فرصة.

 وقد أكمل الفريق التركي اللعب ب 10 لاعبين، إثر طرد اللاعب مبانغوسوم، بعد تلقيه بطاقة صفراء ثانية، في الدقائق الأخيرة من عمر الشوط الأول.

وبالرغم من النقص العددي إلا أن ذلك لم ينقص من عزيمة اللاعبين الزوار، لتعديل النتيجة، إذ انتظروا النصف ساعة الأخيرة من الشوط الثاني، لتحقيق ذلك، حيث تمكن البديل هشام الخلوة من تسجيل الهدف الأول، لفريقه في الدقيقة “77”.

وبعد ذلك اشتد التنافس بين الطرفين، سعيا منهما الى إنهاء المقابلة كل لصالحه، فأقدم كريم بنعريف، بعد 5 دقائق فقط من تعديل الخصم للنتيجة، إلى تسجيل هدف التقدم من تسديدة قوية.

وفي حين كانت وجدة قريبة من حسم الانتصار، حتى عاد هشام الخلوة من جديد وعدل النتيجة، ليفسد بذلك فرحة المناصرين الخضر، وينتزع من بين أيديهم حلم تحقيق 3 نقاط الغالية، الذي بات مستحيلا. وما لبث أن استعاد الجمهور الأخضر شغفه وتأمل خيرا في هاته المباراة التي كانت تسير في دقائقها الأخيرة لصالح الفريق الوجدي،

وبهذا اكتفى الفريقان بنقطة وحيدة لكل منهما، وأصبح رصيد المولودية الوجدية (10 نقاط) في المركز 14، في حين ارتقى فرق اتحاد تواركة الرياضي، من المركز الثامن إلى الخامس، برصيد (21 نقطة).