صفاء عمارتي الريفي تعقد أول ندوة صحفية في إطار مهامها الجديدة على رأس RADEEO

للحجز مساحة إشهارية المرجو الإتصال بالقسم التجاري على وتساب بالرقم التالي: 00212606973261
السيدة صفاء عمارتي الريفي المديرة العامة للوكالة المستقة الجماعية لتوزيع الماء والكهرباء بوجدة

إعداد مونية حداوي/ إخراج يحيى بالي.

نظمت إدارة الوكالة المستقلة الجماعية لتوزيع الماء والكهرباء بوجدة ندوة صحفية حضرتها الصحافة المحلية ومراسلي الصحافة الوطنية الورقية والإلكترونية، ترأستها المديرة العامة للوكالة السيدة صفاء عمارتي الريفي صباح هذا اليوم 18 يونيو الجاري، بحضور رؤساء المصالح ومسؤولي القطاعات بالوكالة، وتأتي هذه الندوة الصحفية في إطار السياسة الجديدة التي تعمد الوكالة نهجها من خلال الانفتاح والتواصل الإيجابي مع وسائل الإعلام بصفته مرآة تعكس هموم ومشاكل المجتمع وهذا خدمة للمواطن الزبون للوكالة.

وحسب المديرة العامة للوكالة تأتي هذه الندوة الصحفية لتقديم خلاصات ونتائج اجتماع المجلس الإداري الذي نظم يوم الخميس 17 يونيو 2021، والذي ترأسه السيد والي جهة الشرق عامل عملة وجدة أنجاد السيد معاد الجامعي، وبمشاركة جميع أعضاء المجلس الإداري، هذا الاجتماع خصص للدراسة والمصادقة على الحسابات الختامية للوكالة برسم سنة 2020.

وقد قدمت السيدة صفاء عمارتي الريفي خلال هذه الندوة عرضا مفصلا هم تقديم عام حول الوكالة، وجميع المؤشرات التقنية والتجارية والمالية لسنة 2020، حيث بلغت فيها قيمة الاستثمار 77 مليون درهم خصصت بالأساس لمشاريع البنيات التحتية، وكذا إنجاز شبكات التوزيع والتجميع، كما تمكنت الوكالة من رفع نسبة المردودية من %57.60 سنة 2010 إلى ما يزيد عن%71.50 سنة 2020، كما تطرقت في عرضها إلى أهم الأشغال الهيكلية المتعلقة بالشبكة الرئيسية للتطهير السائل وتصريف مياه الأمطار، حيث مكن المشروع من تحسين تصريف مياه الأمطار من منطقة السمارة باتجاه واد الناشف، وتخفيف الضغط على الشبكة وتجنب ركود مياه الأمطار في المنطقة المذكورة، بالإضافة لحذف النقاط السوداء بشارع محمد الخامس، كما مكن من تجديد شبكة التطهير السائل وتحسين قدرة صرف المياه العادمة ومياه الأمطار والحد من الأضرار الناجمة عن نقص أداء الشبكة القديمة بعدد من الأحياء بالمدينة.

وختمت السيدة المديرة العرض برؤية 2022 للوكالة المستقلة الجماعية لتوزيع الماء والكهرباء بوجدة التي تتجلى في تأمين التزود بالماء الصالح للشرب واقتصاد الماء، وكذا تطوير المنظومة التجارية من خلال تحسين ظروف استقبال الزبناء، والرفع من جودة الخدمات المقدمة، ونهج سياسة القرب وتنمية الرأسمال البشري، بالإضافة إلى تبسيط المساطر الإدارية ونزع الصفة المادية في تبادل المعطيات امتثالا لمقتضيات القانون 55-19 من خلال رقمنة المساطر والإجراءات.